لأول مرة في مصر.. جامعة عين شمس تستعد لتطبيق الجراحة الروبوتية بمستشفياتها الجامعية
لأول مرة في مصر.. جامعة عين شمس تستعد لتطبيق الجراحة الروبوتية بمستشفياتها الجامعية
————————-
كتبت: رباب نصار
أعلن الأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، أن الجامعة بصدد تطبيق نظام الجراحة الروبوتية في مستشفياتها الجامعية ، لتكون بذلك مستشفيات جامعة عين شمس الأولى على مستوى جمهورية مصر العربية التي تطبق نظام الجراحة الروبوتية Robotic Surgery .
و أوضح أ.د. محمود المتيني أن إدخال هذه الآلية في المنظومة الصحية بمصر يعزز الدقة والمرونة والتحكم خلال إجراء العمليات الجراحية؛ حيث يسمح للجراح برؤية الموقع الذي ستجرى فيه الجراحة بشكل أفضل، مقارنةً بالتقنيات التقليدية الأخرى. كما تساعد الجراحة الروبوتية في إجراء عمليات دقيقة ومعقدة قد تكون صعبة أو مستحيلة باستخدام الطرق التقليدية الأخرى.
و أضاف أ.د. محمود المتيني أن إدخال نظم الجراحة الروبوتية ضمن المنظومة الصحية في مصر يتماشى مع الطفرة التي شهدها القطاع الطبي في السنوات الأخيرة ويسهم في تعزيز تنفيذ خطط الدولة للتنمية المستدامة وفق رؤية مصر ٢٠٣٠.
و حول أبرز مميزات النظام الجراحي الروبوتي السريري قال أ.د. محمود المتيني إن الإعتماد على النظام الجراحي الآلي في إجراء الجراحة بقيادة الطبيب الجراح يزيد من كفاءة قدرة الجراح البشرية إلى مالم يكن ممكناً سابقاً ،فقد أصبح فى إمكان الجراح حالياً العمل بدقة شديدة تفوق دقة اليد البشرية من خلال النظام الجراحي الآلى ، وتحت رؤية ثلاثية الأبعاد لم تكن متوفرة فى السابق فى الأماكن الضيقة جداً فى جسم الإنسان، على سبيل المثال جراحات الأورام الدقيقة ، مما أسفر عن تقدم واضح فى نتائج هذه الجراحات الدقيقة بالمقارنة بالطرق التقليدية . كما تساعد الجراحة الروبوتية في أن تجعل إجراء الجراحة طفيفة التوغل وهو الأمر الذي يسفر عن مضاعفات أقل، مثل عدوى الموقع الجراحية ، و الشعور بألم أقل وفقدان دم أقل ، مع سرعة الشفاء ، حيث تكون الفتحات أصغر حجمًا، والندوب أقل وضوحًا و بالتالي تقل فترة الإقامة في المستشفيات، لذلك فإن الجراحة الروبوتية تعتبر بديل متميز للجراحة المفتوحة .
هذا إلي جانب المزايا العديدة للجراحين الذين يستخدمون الجراحة الروبوتية ، من حيث تقليل الإجهاد البدني أثناء التشغيل نتيجة الجلوس المريح و بالتالي إطالة مهنة الجراحين ، كما تمكّن الجراح من العمل بدقة فائقة داخل جسم المريض. فضلاً عن تقليل التعب و الإجهاد الذي يتعرض له الجراح مما يسمح بعمل عدد غير محدود من العمليات ، لأن هذا النظام الجراحي يعتمد على قوة تركيز الجراح الذهنية وليس حالته البدنية. لذا نجد أنه ومن المتوقع من كل جراح مدرب على نظام الجراحة الروبوتية أن يقوم بعمل عدد أكبر من العمليات الجراحية المعتادة سنوياً .
وثمَن أ.د. محمود المتيني جهود شركة CMR surgical في التعاون مع جامعة عين شمس لإدخال هذا النظام الجراحي العالمي المتطور ، لافتاً أنه تم استيراده من المملكة المتحدة ، كما سيتم تدريب دفعات من الجراحين على هذا النظام في المملكة المتحدة قبل بدء التطبيق العملي داخل المستشفيات الجامعية. كما أشاد بجهود كافة القائمين على إنجاح هذا المشروع و بخاصة أ.د. أشرف عمر عميد كلية الطب و رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية و أ.د. علي الأنور المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية و السادة وكلاء كلية الطب.
و أكد الدكتور أسامة الراعي وكيل شركة CMR في مصر، أن مشروع الجراحة الروبوتية عبارة عن شراكة طويلة الأجل تلتزم فيها الشركة بالتطوير والتدريب لأن هدفنا كشركة هو النجاح وتوصيل هذه التكنولوجيا للمستفيدين منها بالفعل . قائلاً ” شعارنا TRANSFORMING SURGERY. FOR GOOD أي تحويل الجراحة إلى الأفضل، نحن نهتم بمرضانا وعملائنا وزملائنا ، نحن نحترم ونقدر آراء بعضنا البعض”.
ومن الجدير بالذكر أن تقنية الجراح الآلي يتم تطبيقها في عدد من دول العالم منها: المملكةالمتحدة ،فرنسا، ألمانيا، الهند ،
استراليا ،الإماراتالعربية ،المتحدة ،
السعودية ،الأردن).

اكتب مراجعتك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *